ميركل: خطوات للحد من التسلح تشمل الصين وأوروبا

admin . أخبار 45 لاتعليقات

طالبت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، باتخاذ خطوات للحد من التسلح، على أن تشمل هذه المحادثات الصين وأوروبا أيضا، ولا تقتصر على روسيا والولايات المتحدة فقط، قائلة خلال جلسة نقاشية بمؤتمر ميونيخ للأمن، اليوم السبت، إنه «تم التخلي عن معاهدة الصواريخ النووية متوسطة المدى، وهذا أمر خطير جدا، فالاتفاقية كانت لصالح أوروبا، وكانت تستهدف الحد من التسلح وهذا يمس أمننا»، مضيفة: «لذلك سنحاول أن يكون هناك خطوات للحد من التسلح، لأنه لا يمكن أن يكون الحد من التسلح أعمى».

وتابعت المستشارة الألمانية: «لا بد أن لا تقتصر المناقشات حول الحد من التسلح على روسيا والولايات المتحدة فقط، بل يجب أن تشمل الصين وأوروبا أيضا»، وذلك وفقًا لما ذكرته سبوتنيك. وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في وقت سابق، إن الولايات المتحدة بدأت إجراءات انسحابها من معاهدة التخلص من الصواريخ

وتابعت المستشارة الألمانية: «لا بد أن لا تقتصر المناقشات حول الحد من التسلح على روسيا والولايات المتحدة فقط، بل يجب أن تشمل الصين وأوروبا أيضا»، وذلك وفقًا لما ذكرته سبوتنيك.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في وقت سابق، إن الولايات المتحدة بدأت إجراءات انسحابها من معاهدة التخلص من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى مع روسيا، وأنها ستبدأ في دراسة الرد العسكري على انتهاكات روسيا للمعاهدة.

وردا على ذلك، أعلن الكرملين أن روسيا علقت العمل بمعاهدة التخلص من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى، ردا بالمثل على قرار الولايات المتحدة.

وأوعز الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ببدء العمل على إنتاج صواريخ جديدة، بينها صواريخ أسرع من الصوت.

الوسوم:

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق

Slider