وأكد ليفربول نواياه التي كشف عنها مطلع الموسم، كأحد المرشحين بقوة لنيل اللقب الغائب عن خزائن النادي منذ عام 1990.

وبدأ وصيف دوري أبطال أوروبا اللقاء بقوة، وأسفر ضغطه عن تسجيل هدف لجورجينو فينالدوم بضربة رأس في الدقيقة 39.

وبعد 10 دقائق من الشوط الثاني، عزز روبرتو فيرمينو غلة الضيوف بهدف ثان، بعدما أفلتت الكرة بغرابة من بين يدي ميشيل فورم حارس توتنهام غير الموفق.

وفي الوقت بدل الضائع، أحرز أصحاب الملعب هدفهم الوحيد، بتسديدة قوية من زاوية ضيقة للبديل إيريك لاميلا.

ورفع ليفربول رصيده من النقاط إلى 15، ليتصدر جدول الدوري الممتاز مؤقتا، بانتظار ما ستسفر عنه باقي مباريات المرحلة.