لكن هذا لم يبثط عزيمته على الاستمتاع بما تبقى من حياته، إذ تقول وسائل إعلام أميركية إن الطفل دورين موريه الذي أصيب بمرض نادر من السرطان وهو في الرابعة من عمره يحلم بأن يصبح مشهورا، وذلك قبل أن “يذهب إلى السماء”.

 وذكرت صحيفة “يو أس إيه توديه” الأميركية، الأحد، أن موريه الذي يسكن ولاية رود إيلاند، أخبر والديه أن أمنيته أن يصبح مشهورا بعد تعذر تحقيق أمنية زيارة سور الصين العظيم.

 وبالفعل انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي وسم ( هاشتاغ) تحت عنوان (DStrong#)، وأرسل مئات آلاف مغردين صورا من الصين والهند والولايات المتحدة وفرنسا وإيطاليا ونيوزلندا، وبين المغردين كان هناك عدد من المشاهير.

 وقالوا في تغريداتهم:” لقد أصبحت بالفعل مشهورا”، و “نحن معك”.

وكان والدا الطفل قد أوقفا العلاج الكيميائي الذي يتلقاه منذ عام 2013، وذلك بعد أن أخبرهم الأطباء أن السرطان تفشى حتى وصول الدماغ  والنخاع الشوكي، وفق صحيفة “مترو” البريطانية.