وأعلنت موسكو في وقت سابق أن عسكريين روسيين قتلا في الهجوم الذي شنه المسلحون بقذائف “المورتر” على القاعدة العسكرية الروسية في ليلة رأس السنة.

ورغم تأكيدها مقتل العسكريين الروسيين، فإن وزارة الدفاع الروسية نفت أن يكون الهجوم أسفر عن تدمير طائرات حربية روسية في رد على تقارير لوسائل إعلام محلية.

وقالت الوزارة أيضا، إنها دمرت مخزونا من الطائرات دون طيار في محافظة إدلب، بعدما استخدم متشددون هذا النوع من الطائرات لمهاجمة قاعدتي حميميم وطرطوس العسكريتين الروسيتين في سوريا الأسبوع الماضي.