وكشف قائد “الفريق الملكي”، إلى جانب زملائه في الفريق، عن تقديم دعم مالي لأجل توفير عدد من المعدات الضرورية في المستشفيات.

وقال راموس “أنا سفير لدى اليونيسيف، ومن خلال (المنظمة) قمنا بشيء  لتقديم المساعدة”، وفق ما نقلت صحيفة “ماركا”.

وأورد أن منظمة “يونيسيف” ملتزمة بأن تجلب تلك المعدات الطبية وإيصالها يوم الجمعة المقبل “لقد ساهمنا بشكل كبير، والجميع مدعو إلى المساعدة”.

وأشار إلى أن ريال مدريد قام بما هو مطلوب حتى يساعد لاعبيه، خلال هذه الفترة الحرجة، “لقد تعامل النادي مع الأمر بشكل جدي منذ اليوم الأول وأرسلنا إلى العزل في منازلنا”.

وأضاف أن النادي بادر بعد ذلك إلى توجيه لاعبيه، صوب القيام بالتمارين، فضلا عن إرشادات بشأن تناول الطعام وأخذ قسط من الراحة.

وأقر راموس بأن الكرة أمر ثانوي، والجواب عن سؤال متى سنعود هو الأقل أهمية في الوقت الحالي.

وتحدث راموس عن حياته اليومية في ظل العزل الصحي، قائلا إن طفليه يزعجان بعض الشيء عندما يحين وقت النوم”.