دراسة بريطانية: الطاقة الشمسية في الصين أرخص من الكهرباء

admin . أخبار 24 لاتعليقات

/اشارت دراسة جديدة نشرتها مجلة”الطبيعة – الطاقة” البريطانية في 12 اغسطس الجاري، إلى أن امدادات الطاقة الشمسية في المجالين الصناعي والتجاري في المدن الصينية باتت أرخص من الكهرباء المزود من الشبكة الوطنية للكهرباء، مما قد يحفز المؤسسات الصناعية والتجارية الصينية على زيادة استخدام أنظمة الطاقة الشمسية في المستقبل.

حينما يتجاوز سعر الطاقة الشمسية سعر الكهرباء المزودة، فإن الحافز الاقتصادي لشراء الأنظمة الشمسية سينخفض. واستجابة لهذا الموقف تبنت العديد من الدول سياسات دعم أنظمة الطاقة الشمسية. ورغم أن بعض الدول قد لاتقدم تعويضات كبيرة لهذه الصناعة، لكن حينما تنحدر تكاليف العمالة والأجهزة إلى مستوى منخفض، فقد يعني ذلك أن سعر الطاقة الشمسية يمكن أن يصل إلى نفس مستوى سعر الكهرباء المزودة من قبل شبكة إمدادات الطاقة.

في هذا الصدد، قام فريق المعهد الملكي للتكنولوجيا في السويد بتقدير سعر الكهرباء للنظام الشمسي وإجمالي إنتاج الكهرباء في المدن الصينية وقارنها بسعر شبكة إمدادات الطاقة بالمدينة. بالإضافة إلى ذلك، قاموا بتقييم سعر الطاقة الشمسية على ضوء مرجع أسعار توزيع الطاقة من شبكات الكهرباء، كما تم مقارنة سعر توليد الكهرباء أيضًا بسعر طاقة الفحم.

وتوصل الفريق البحثي إلى أن جميع المدن البالغ عددها 344 مدينة في الصين، يمكن للأنظمتها الكهروضوئية الشمسية في المجالين الصناعي والتجاري توليد الكهرباء بتكلفة أقل من طاقة الشبكة. وفي 22٪ من المدن ، تكون تكلفة توليد الكهرباء من أنظمة الطاقة الشمسية المتصلة بالشبكة أقل أيضًا من تكلفة الفحم.

يوجد في الوقت الحالي أربعة مصادر رئيسية للطاقة الكهربائية، الطاقة الحرارية ، الطاقة المائية ، الطاقة النووية وطاقة الرياح. ويجب أن يستوفي مصدر الطاقة الجديد المثالي متطلبين في نفس الوقت: أولا ثراءه بالموارد الطاقية غير القابلة للاستنفاذ، وثانيا أمنها ونظافتها بمالايهدد صحة البشر وسلامتهم. وكمصدر ناشئ للطاقة المتجددة، تعتبر الطاقة الشمسية واحدة من أكبر مصادر الطاقة في العالم خلال القرن الحادي والعشرين.

أترك تعليق

Slider