جدة صينية تتمتع بلياقة خارقة وتحقق شهرة على الإنترنت (فيديو)

admin . أخبار 42 لاتعليقات

عرضت فضائية روسيا اليوم تقريرًا يرصد جدة صينية تبلغ من العمر 81 عمًا ، ولكن تتمتع بلياقة وقدرات جسدية خارقة .

وأضاف التقرير ، أن هذه الجدة بدأت بالتدريب منذ 4 سنوات ، وذلك بعد أن شعرت بعدم الراحة ، وبأن صحتها تضعف .

وتابع التقرير ، أن بعد أن اشتهرت فيديوهاتها وأصبح لديها 100 ألف مُتابع ، أصبحت تُعرف بالجدة المطاطية .

وأشار التقرير ، إلى أن الجدة تتدرب أكثر من 6 ساعات ، للحفاظ على لياقتها .

وأوضح التقرير ، إن التقدم في العمر يؤدي إلى تراجع تدريجي بالقدرات الأساسية للجسم مثل كتلة وقوة العضلات لدى الرجال والنساء على حد سواء فبداية من العقد الرابع من العمر يفقد الإنسان من 3% إلى 5% من حجم العضلات كل عقد ويصل هذا الانخفاض إلى 1% كل عام من بعد سن الـ50 سنة، وجدير بالذكر أن العضلات تحافظ علينا أقوياء وتحافظ على وزن الإنسان وتساعد على دعم العظام وجعلها قوية، ولذا فعند فقد العضلات يفقد الإنسان قوته وحركته ويصبح غير قادر على أداء وظائف حياته الأساسية.

وقد وجدت العديد من الدراسات أن القيام بممارسة تمارين رياضية لكبار السن أمر مفيد جدا، كما أن القيام بتمارين اللياقة البدنية بشكل منتظم يساعد على منع أو تأخير الأمراض والصعوبات في الأداء اليومي.

كما أظهرت العديد من الدراسات أن تدريبات القوة تشجع وتسهم في زيادة كتلة العضلات لدى المتدربين من فئة كبار السن وهذا يعني أنه إذا كان الشاب يستطيع في غضون عدة أشهر أن يحسن من قوة وكتلة العضلات لديه بنسبة كبيرة فإن المتدرب المسن يلاحظ تحسنًا بنسب متشابهة.

من ناحية أُخرى ، منذ إعلان حظر التجوال في العديد من بلدان العالم، أغلقت الصالات الرياضية ومراكز اللياقة البدنية الأخرى أبوابها أمام الجمهور، مما أجبر الناس على ممارسة التمارين الرياضية من منازلهم.

ومع ذلك، فإن التمرين في المنزل ليس بهذه السهولة لأنه يتطلب بعض التدريب أو التوجيهات تمامًا مثل المدربين الذين اعتادوا على ممارسة التمارين الرياضية أو دروس اليوجا في هذا الشأن.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق

Slider