المعكرونة السريعة في الصين.. الأسطورة تتراجع

admin . أخبار, المطبخ الصينى 558 لاتعليقات

كانت المعكرونة السريعة تمثل” أكثر الأصدقاء المقربين” بالنسبة لأي صيني، لكن هذه العلاقة شهدت تغيرا كبيرا خلال السنوات الأخيرة.

وتظهر البيانات أن مبيعات المعكرونة السريعة قد حافظت على نسبة نمو برقمين خلال 18 سنة متواصلة قبل عام 2011. وفي عام 2013، تم بيع 46.2 مليار كيس معكرونة سريعة في الصين. غير أن هذه المبيعات الهائلة شهدت تراجعا بـ 8 مليارات كيس بين 2013 و2016.

في هذا الصدد، ترى مديرة قسم أبحاث التجارة الدولية بمعهد المجلس الصيني لتعزيز التجارة تشاو بينغ، أن تراجع مبيعات المعكرونة السريعة يعود إلى تغير هيكل الإستهلاك لدى الصينيين، فالبمقارنة مع مفهوم الإستهلاك السائد سابقا والذي يركز على “الشعور بالشبع”، بات المستهلكون في الوقت الحالي يهتمون أكثر بالمواد المغذية والصحية.

لكن، لماذا كان عام 2013 فارقا في تاريخ مبيعات المعكرونة السريعة؟ لقد تفوقت الأنماط الإستهلاكية الناشئة على مميزات المعكرونة السريعة، مثل السهولة والسرعة وإنخفاض السعر. وهذا النمط الناشئ، هو قطاع بيع الأطعمة على الانترنت الذي شهد تطورا سريعا منذ عام 2013.

يظهر “تقرير سوق بيع الأطعمة على الإنترنت في الصين 2016-2017” الصادر عن مؤسسة أيماي للإستشارات، أن حجم سوق بيع الأطعمة على الإنترنت قد نمى من 21,68 مليار يوان في عام 2011، إلى 166.24 مليار في عام 2016. إذ تضاعف 8 مرات خلال 6 سنوات. وتوقع التقرير بأن يتجاوز حجم سوق بيع الأطعمة على الإنترنت سقف 200 مليار يوان في عام 2017.

  تتشابه وظائف المعكرونة السريعة مع بيع الأطعمة على الإنترنت. لكن الأخير، يعد أكثر سهولة وسرعة، كما يوفر العديد من الخيارات والأذواق. وهو ما قضى على مختلف مميزات المعكرونة السريعة. ورغم إنخفاض أسعار المعكرونة السريعة مقارنة ببيع الأطعمة على الأنترنت، لكن تغير وتحسن أنماط الإستهلاك أدى إلى تراجع المستهلكين للمعكرونة السريعة.

وفي الحقيقة، لا تعد المعكرونة السريعة إستثناء، فهناك عدد من القطاعات الإقتصادية دخلت مرحلة الركود بسبب ضعف قدرتها على التأقلم مع تغيرات أنماط الإستهلاك. 

 

أترك تعليق

Slider