الصين: الاجتماع الياباني – النيوزيلندي بشأن بحر الصين الجنوبي “غير ملائم”

admin . أخبار 94 لاتعليقات

اعتبرت الصين، أمس الخميس، أن لقاء رئيسي وزراء اليابان ونيوزيلندا حول قضية بحر الصين الجنوبي “غير ملائم”.

وفي بيان صحفي مشترك، دعا رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي ونظيره النيوزيلندي بيل إنجليش الأطراف إلى تسوية النزاعات الإقليمية في بحر الصين الجنوبي في ضوء الحكم الصادر عن محكمة التحكيم الدولية في العام الماضي، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء ((كيودو)) اليابانية.

وصرحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون ينغ “استقر الوضع في بحر الصين الجنوبي وتحسن بفضل الجهود المشتركة للأطراف المعنية.”

وأضافت هوا في مؤتمر صحفي دوري أن اليابان استغلت الوضع لإختلاق مشكلات والتلاعب بتوترات غير موجودة من الأساس وتحويل الانتباه لما تسمى بمحكمة التحكيم، في الوقت الذي كانت فيه الأطراف المعنية فتحت صفحة جديدة بالفعل.

وتابعت “لنتسائل بشأن ما تهتم به اليابان فى الحقيقة. هل الأمر يتعلق باستقرار بحر الصين الجنوبي أو يراودها الخوف من تطور العلاقات بين الصين والفلبين والصين ورابطة الآسيان واستقرار الوضع”.

وأوضحت أنه يتعين على اليابان التركيز على بناء الثقة بين دول المنطقة وتعزيز السلام والاستقرار.

كما دعت اليابان الى تحويل التزامها بتحسين العلاقات مع الصين الى سياسات واجراءات ملموسة.

وقالت أيضا “نأمل أن تتفهم الدول من خارج المنطقة الوضع بشكل صحيح، وأن تتعامل مع قضية بحر الصين الجنوبي بموضوعية وعقلانية، وألا تسمح لنفسها بان تستغل من دول أخرى، وأن تسهم فى السلام والاستقرار الإقليميين”.

وخلال منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي الذي عُقد بالعاصمة بكين يومي 14 و 15 الجاري، أعرب زعماء كمبوديا وإندونيسيا ولاوس وماليزيا والفلبين وفيتنام عن رغبتهم في تعزيز التعاون مع الصين والحفاظ على السلام والإستقرار الإقليميين، وفقا لما ذكرته هوا.

وسيجتمع مسؤولون من الصين ودول الآسيان اليوم الخميس وغدا الجمعة في قويانغ، عاصمة مقاطعة قويتشو جنوب غرب الصين، لبحث تنفيذ إعلان سلوك الأطراف في بحر الصين الجنوبي.

كما سيُعقد الاجتماع الأول لآلية التشاور بين الصين والفلبين حول بحر الصين الجنوبي في قويانغ غدا.

واختتمت هوا بقولها “يتوقع الجانبان تخطي خلافاتهما عبر الحوار وتعزيز التعاون البحري ومواصلة تهيئة الظروف المواتية لحل النزاعات.”

أترك تعليق

Slider