الإعلان عن جائزة “أفضل عمل في دراسات الشرق الأوسط 2016” ببكين

admin . أخبار 215 لاتعليقات

أقيم حفل توزيع جائزة أفضل الأعمال الأكاديمية في دراسات الشرق الأوسط 2016، في 16 ديسمبر الجاري بجامعة بكين، حيث أسندت الجائزة الأولى للباحث بمركز دراسات الأديان العالمية التابع للأكاديمية الصينية للعلوم الإجتماعية ومديره السابق وو يون قوي، عن كتابه “مفكري الإسلام الحديث والمعاصر: سيرة نقدية”.

وقام السفير القطري ببكين سلطان المنصوري بتقديم الجائزة للفائز.

يذكر أن هذه الجائزة تمنح من طرف كرسي قطر لدراسات الشرق الأوسط بجامعة بكين، الذي أسس في عام 2014 في إطار شراكة بين جامعة بكين وجامعة قطر، وبدفع من السفارة القطرية ببكين. وتُعنى هذه الجائزة بتشجيع دراسات الشرق الأوسط في الصين في مجالات اللغة، الأدب، الثقافة، الدين، التاريخ، السياسة، الإقتصاد، العلاقات الدولية والدراسات الإقليمية وغيرها من المجالات.

وترى لجنة إدارة كرسي قطر لدراسات الشرق الأوسط بجامعة بكين أن كتاب ” مفكري الإسلام الحديث والمعاصر: سيرة نقدية” ، قد نجح في تقديم فكر وحياة ودور ومكانة أهم 6 مفكرين إسلاميين في التاريخ الحديث، هم على التوالي: جمال الدين الأفغاني، سعيد أحمد خان، محمد عبده، رشيد رضا، محمد إقبال وأبو الأعلى المودودي. حيث رصد تطور وتغيرات حركة النهضة الدينية في العالم الإسلامي على إمتداد 200 عام.

 

أترك تعليق

Slider